موتور تنسنيس

الجمعة، 11 ماي، 2012

المواطن التونسي إلى أي حزب ينتمي ؟

الشيخ المنصف الورغي : التونسي خلافي زمقتالي بطبعه 


ثورتنا ثورة تصنيفات، إنت و أنا و هوما. هكة تحكم الثورات الناقصة على الشعوب بالتحسر على الماضي الأليم ( ولى توه ماضي سعيد ) و أو بالتحزب و محاولة القيام بعملية ( نحير إسمي ) من بين جملة السياسين المتمرسين ... منطق متع زمقتال ... خلافي موازي !

بحيث يا أيها المواطن الشهلول لابد لك أن تصنف نفسك ... لا يجيوا يصنفهولك ... و إليك لوصفة السحرية الزمقتالية .... 

كانك إنسان تعشق الكورة، تشوط باليمين و اليسار، ما تكدريش أما البونتوات الكل يتحسبولك خاطرك نغار و تعمل برشة حس ... فأعرف أنك من أنصار حركة النهضة ...

كانك خايب، أصلع و تحب تنبت الشعر بالسيف حتى كان تستعمل الديتيتي الفائدة تظهر أنيق بالشعر الجديد ... فأعرف أنك من أنصار حزب المؤتمر من أجل الجمهورية ...

كانك نمس، كنت خلافي دورتها موازي و استعملت الثوم لغايات مشبوهة و انبطاحية ... فأعرف أنك من أنصار التكتل من أجل العمل و الحريات ...

كانك على باب الله، تفهم ما تفهمش، إلي في قلبك على لسانك بالصحيح ولى بالغالط وتتفرج في المستقلة ... فأعرف أنك من أنصار العريضة الشعبية ...

كانك مناضل أما زلعتها برشة برشة بعد الثورة و من و قتها عاودت حساباتك بش ما عاتش تزلعها مرة أخرى يقولوا عليك كافر ... فأعرف أنك من أنصار الحزب الديمقراطي التقدمي و مستعد للتحول للحزب الجمهوري ...

كانك كانك كورت في الجيش جناح أيسر ... وجاك نهار إنفراد بالحارس إستدعى منك أنك تشوط الكرة باليمين أما سيادتك ترفض قال شنوة يساري ... فأعرف أنك من أنصار حزب التجديد القطبي ...

كانك في صغرة بوك و أمك مسنسينك بلاتاو ... وكي كبرت تحب تنتقم من مجتمع قائلاً له أهوى !! ... فأعرف أنك من أنصار الإتحاد الوطني الحر ... 

كانك في الدار معلق تصاور قدماء الأبطال القوميين الفاشلين ... فأعرف أنك من أنصار الأحزاب القومية التونسية ...


كانك إنسان مكرز فادد من دنيا، من الغلاء، من التهميش، من البطالة، من الجهالة، من النفاق ... فأعرف أنك لم تفقد إنسانيتك وستبقى حاملاً لوصف مواطن ...


نجم نكون صحيح ما كانش راني مواطن ...